انطلاق فعاليات الاحتفاء بمعرض الجامعة المنتجة متضمنة

دشن صاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية حفل الاحتفاء بإطلاق “معرض الجامعة المنتجة ..إنتاج وتطلعات ” الذي تنظمه جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالتعاون مع صندوق استثمارات الجامعة ومواردها الذاتية ” إثمار” وذلك بحضور معالي الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ، وكبار الشخصيات ورجال الأعمال والأكاديميين وضيوف الحفل.
وقد صرح د.عبدالله الرزين الرئيس التنفيذي لصندوق استثمارات الجامعة: عبر فيها عن شكره وتقديره لهذه الرعاية الكريمة من لدن سموه، وتوجه بالشكر أيضا لمعالي مدير الجامعة المشرف العام على المناسبة عبر فيها عن شكره وتقديره لهذه الرعاية الكريمة وعلى دعمه السخي لإنجاح هذا الحدث. ثم أشار سعادته إلى رؤية الصندوق لمشروع الجامعة المنتجة وأهميته في دعم مسيرة الجامعات السعودية من خلال اتاحة مظلة كبيرة لتسويق الاستثمار الجامعي، ثم صرح الرزين بأنه على الصعيد الدولي قد تلقى معرض الجامعة المنتجة دعوة للمشاركة في مؤتمر اقتصادي في وادي السيليكون في لوس انجلوس بأمريكا الشمالية، وختم كلمته برفع أسمى آيات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وحكومته الرشيدة لما يبذلونه من تطوير ونهضة لهذا البلد الكريم.
وتلا ذلك كلمة مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الدكتور سليمان أبا الخيل عبر فيها عن سروره بإطلاق هذا الحدث الذي يواكب تطورات المملكة العربية السعودية وخطته الرائدة 2030 التي تدعو للاستثمار في الاقتصاد المعرفي وتدعو الجامعات للاسهام في هذا المجال، وأن قيام قيام الجامعات السعودية بدورها في دعاية الإنتاج الجامعي واستثماره على الوجه المطلوب سيكون من شأنه تحقيق النهضة الشاملة للجامعات بإذن الله. وأن ولاة أمر هذه البلاد أيدهم الله لم يذخروا جهدا في دعم الجامعات حرصا على تميزها العلمي. وختم معاليه كلمته بالشكر لراعي الحفل صاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود واستجابته لرعاية هذا الحدث، كما توجه بالشكر الجزيل للجهات الداعمة والراعية والشكر لصندوق استثمارات الجامعة والعاملين فيه على هذا المجهود المتميز المبارك الذي يذكرعن مستقبل مشرق يخدم المسؤولية المجتمعية بشكل عام والاقتصاد المعرفي بشكل خاص.
بعد ذلك تم الاعلان عن انطلاق معرض الجامعة المنتجة تحت رعاية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية حيث شكر مدير الجامعة وشكر الجميع على هذه المناسبة و صرح إن مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية شريك في دعم المشاريع التي تقدم من الجامعات والشركات و أنها تسعى لتحقيق الرؤية 2030 وتحقيق برنامج التحول الوطني 2020 والذي يحمل هذا البرنامج الكثير من الطوح والدعم للجامعات والمؤسسات، و ذكر بأنه يأمل أن تكون كل الجامعات السعودية منتجة وذلك لدعم الاقتصاد الوطني والتحول إلى اقتصاد مبني على البحوث ويخدم مصلحة الوطن. وبهذه المناسبه أدعوا الجميع للمشاركة في ورشة العمل في مدينة الملك عبد العزيز لدعم الجامعات التي من خلالهاسوف يتم طرح برامج لدعم البحث العملي من التعليم العام إلى الدراسات العلياوذلك لدعم الاقتصاد المعرفي.
ويعقد الجامعة المنتجة… إنتاج وتطلعات في الفترة الممتدة بين 22 – 26 جمادى الأولى 1438هـ الموافق 19–23فبراير2017م ، يُعد المعرض أكبر تجمع للابتكارات والأبداعات الطلابية وهو نافذة محلية وعالمية تطل من خلالها المنتجات الطلابية نحو العالمية، ويُشكل فرصةً كبيرةً للشركات والمؤسسات الوطنية لتبنيها ودعمها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق