مقالات رأي

السوق الموازيه ((نمو)) مالها وماعليها نظره مختصره

قبل البداية نعرف السوق الموازي تعريف مختصر:”وهو سوق يضم مجموعه من الأسهم التي لم تلبي أحد شروط الإدراج بالسوق الرئيسي”.
وباختصار الصفقات التى كانت تعقد بين المؤسسين وبيع حصص بعض الشركات المغلقة كانت هذه الصفقات مجانية وسريه سوف تكن علانية وعليها رسوم تتحصلها تداول والبنوك. وهذا يحقق رؤية 2030 ولا أستبعد نقل بعض شركات السوق الرئيسي الى السوق الموازي وهي الشركات المتعثرة والتي لديها سجل من الخسائر. وبذلك يكن تداولها من قبل مستثمرين مؤهلين وتقل المخاطرة على المتداول البسيط. خصوصا ان هناك شركات كثيرة حديثة الإدراج أسقطت حقوق المساهمين ووصل خسائر بعضها الى أكثر من 70% من راس مالها.
وبتالي كان طرحها في السوق للتعميق فكره سلبيه جدا فقد زادت مخاطر السوق وشوهت صورته وجعلت الكثير يحجمون عنه.
بالعودة لموضوعي الرئيس هناك العديد من الشركات ذات راس المال الكبير جدا وهو ما يزيد عن 15 مليار وفيه المتوسطة والصغيرة والصغيرة جدا وجلب الشركات الصغيرة وتشجيعها لطرحها بالسوق الموازي يمكنها من تطوير رأس المال و تستفيد الهيئة والبنوك من العمولات التي تتم خصوصا وإنها عمولات جيده جدا مقارنه ب العملاء العاديين الذين تقل محافظهم عن 200 الف ريال.
فكلما كان السوق له مميزات استطاع ان يجلب الكثير من الشركات سواء عائليه او غيرها ولكن رأس المال عقبه اذا لابد من رأس مال 100 مليون كحد ادنى لقبول الإدراج في السوق الرئيسي.
ولكن السوق الموازي يقبل ادراج شركه رأس مالها 10 مليون كحد ادنى وهذه ميزه اذا يستطيع السوق الموازي قبول شركات كثيره.والتى اتوقع ان تصل الى 80 شركه خلال ال 5 سنوات القادمة من ناحية ملكية الأسهم في السوق العام كحد ادنى 200 مساهم للشركة الواحدة.
اما في السوق الموازي ف 35 مساهم كافيه اذا كان رأس مال الشركة اقل من 40 مليون ريال.
في السوق العام يجب ان يملك الجمهور 30% او أكثر في السوق الموازي 20% كحد ادنى من الملكية تكن للجمهور.
الإفصاح عن النتائج الربعية في السوق الرئيسية بما لا يتجاوز 30 يوم او توقف الشركة عن ألتداول حتى تعلن.
اما في السوق الموازي فالمدة تطول الى 45 يوم.
حظر لبيع أسهم المؤسسين لمدة سنه في السوق الموازي.
وفي السوق الرئيسي المدة تختلف .
النقطة الأهم نسبة التذبذب بالسوق الرئيسي 10% +أو – اما التذبذب اليومي في السوق الموازي ف 20% + او – السوق الموازي الأرباح والخسائر ليست من المعايير الرئيسية لضم الشركات بعكس السوق الرئيسي.
عيب هذا السوق انه ليس للأفراد البسطاء كما هو الحال بالسوق الرئيسي الموجود حاليا ولكن لأشخاص يتداولون بما قيمته فوق 10 ملايين ريال خلال 12 شهر.
في السوق الرئيسي تستطيع بيع وشراء أي كميه كثيره او قليله الى حد سهم واحد .

 

 

 

@AbdullahShasha

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى