الامير عبد العزيز بن فيصل يفتتح معرض صالون المجوهرات

انطلقت مساء أمس فعاليات معرض صالون المجوهرات في دورته الثامنة بمشاركة 50 عارضا من10دول يقدمون أخر مستجدات الصناعة على مدى 4أيام في فندق هيلتون جدة، وذلك وسط توقعات بزيادة في المبيعات بنسبة20% لتداخل 5 مواسم في الاشهر الثلاثة المقبلة هي رمضان العيد واجازة الصيف والحج والسياحة، وتوقع خبراء مشاركين في المعرض ان يكسر السوق حاجز الـ 55 مليار دولار خلال العام الحالي، وافتتح المعرض صاحب السمو الملكي الامير عبد العزيز بن فيصل بن عبد المجيد، الذى تجول في أرجاء المعرض، واستمع الى شرح عن أبرز المعروضات والدول والشركات المشاركة. وقالت هيا السنيدي رئيس مجلس ادارة سنيدي أكسبو المنظمة للمعرض ان المعرض يمثل منصة للعارضين الباحثين عن الانتشار في المملكة والخليج والشرق الاوسط، مشيرة الى أن المملكة تعد رابع دولة في العالم في استهلاك الذهب والمجوهرات في ظل وجود تنوع ضخم من مختلف الجنسيات بها. واشارت الى ان المتغيرات الاقتصادية تعزز من فرص الاستثمار الاجنبي، ولفتت الى ان خبراء الصناعة ركزوا هذا العام على الجودة والقيمة المعنوية والجمالية للقطع اكثر من الحجم، معربة عن املها في تغير المعادلة وان تدخل الأيدي العاملة السعودية مختلف مراحل التصميم والتصنيع بكثافة في المرحلة المقبلة. وقال محمد الدبيان نائب المدير العام لمجموعة لابيز، والمشرف العام على مسابقة صالون المجوهرات، ان المعرض يمثل منصة رئيسية للتعرف على آخر مستجدات الصناعة، واشار الى ان المتغيرات والاصلاحات بالسوق السعودي عموما، كان لها انعكاساتها على سوق الذهب والمجوهرات، من خلال أعادة هيكلة السوق وخروج المتطفلين الذين لم يستطيعوا البقاء لضعف الامكانيات والخبرات، وشدد على أهمية دعم صناعات المجوهرات والحلي عن طريق زيادة التسهيلات الحكومية للمصانع والورش وتوفير الأيدي العاملة الوطنية بعد تدريبها وتأهيلها بشكل جيدة، واشار المستثمر في قطاع المجوهرات عبدالله العلي الى ان مستويات الـ1200 الى1300دولار للأوقية يعد سعرا مناسبا حاليا، اذا أخذنا بعين الاعتبار معيار التضخم، والزيادة في الاستهلاك وكلفة العمالة المدربة والايجارات، مشيرا الى ان اعتدال الاسعار واستقرارها حاليا يعزز من طلب المستهلكين، لاسيما مع قدوم 5 مواسم متداخلة خلال اشهر قليلة هي رمضان وعيد الفطر واجازة الصيف والحج والموسم السياحي ايضا. واشار الى ان صالون المجوهرات ساهم في زيادة حجم الاستثمارات الاجنبية بالسوق من خلال توسيع قاعدة الشراكات، وفتح الفروع الاجنبية، الامر الذى كان له تأثير كبير على زيادة التنافسية وجودة المنتج. وتوقع ان يصل حجم السوق العام الحالي الى55 مليار ريال مقارنة بـ 50 مليار العام الماضي. ومن جهتها اعربت العنود مصممة المجوهرات عن سعادتها للمشاركة في معرض صالون المجوهرات للمرة الاولى، مشيرة ان ارتفاع القدرة الشرائية وتنوع الاذواق لوجود عشرات الجنسيات في المملكة يرفع من جاذبية السوق ويزيد معدلات الاقبال عليه، ودعت رجال الاعمال لاستقطاب المواهب السعودية اللذين مازالوا يمثلون نسبة ضئيلة لا تزيد على20% من العاملين بالسوق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق