صحة المدينة: وفاة الطفل حديث الولادة بسبب «تجرثم الدم»

أصدرت الشؤون الصحية بالمدينة المنورة بياناً حول وفاة طفل حديث الولادة عقب تنويمه بمستشفى النساء والولادة والأطفال، بعد أن تم تداول الخبر عبر وسائل التواصل الإجتماعي وشهد تعاطفاً كبيراً مع قصة الطفل التي بدأت بارتفاع بسيط في درجة الحرارة وانتهت بتسليمه لأسرته جثة هامدة وفق رواية ذويه، وطالب ناشطون عبر “تويتر” بفتح ملف كثرة وفيات الأطفال في المستشفى والبحث عن الأسباب الرئيسة للإخفاقات المتعددة في إنقاذ الأرواح البريئة على حد وصفهم.

وجاء في نص البيان الرسمي : “وُلد الطفل بعملية قيصرية في أحد المستشفيات الخاصة، وقد أُحضر وعمره 9 أيام إلى طوارئ مستشفى النساء والولادة والأطفال بارتفاع في درجة الحرارة وضعف في الرضاعة وقلة في النشاط، وتم فحصه من قبل الأطباء وأُجريت له التحاليل اللازمة ورجح الأطباء احتمالية إصابته بتجرثم دموي أو ما يسمى “انتان الدم عند حديثي الولادة”، وقد أُعطي المحاليل المغذية والمضادات الحيوية اللازمة لمثل هذه الحالات، لكن ذلك لم يمنع من تدهور حالته بسبب مضاعفات هذا المرض على الرئة والكلى والأوعية الدموية، وقد تم تنويمه بالعناية المركزة للأطفال وتلقى العلاج اللازم من قبل استشاريي العناية المركزة وأمراض الكلى وأمراض الدم، إلا أن خطورة التجرثم الدموي وحدته مع صغر عمر الطفل أدت إلى وفاته، علماً بأن الإصابة بأي جرثومة قد تسبق ظهور الأعراض بأيامٍ عدة وقد لا تظهر الأعراض إلا في وقتٍ متأخر، وهذا ما قد يؤدي إلى التدهور المفاجئ داخل المستشفيات لمثل هذه الحالات”.

وقدمت صحة المدينة والمستشفى بالغ العزاء لذوي الطفل المتوفي، مشيرة أنها تقف معهم جنباً إلى جنب وتشد على أيديهم، راجين من الله لهم الصبر والسلوان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق