رفع درجة التأهب في حادثة انقلاب باص طريق الهجرة

باشرت الصحة في المدينة ممثلة بإدارة الطوارئ والأزمات صباح اليوم السبت الموافق 22 / 09 / 1438 حادث انقلاب باص على طريق الهجرة يقل أكثر من 40 راكب وعلى أثره وجه مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة الدكتور عبدالحميد بن عبدالرحمن الصبحي قيادات المنطقة الصحية برفع درجة الاستعداد في جميع مستشفيات المنطقة لاستقبال الحالات وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لها.

وفي التفاصيل فقد تلقت غرفة عمليات إدارة الطوارئ والأزمات بصحة المدينة المنورة بلاغا في تمام الساعة 08:45 صباحا يفيد بانقلاب مركبة من فئة (باص ركاب) لركاب من جنسية أسيوية وراكب من احد الجنسيات العربية نتج عنه حالتين وفاة أحداها في موقع الحادث والأخرى أثناء نقلها إلى احد المستشفيات فيما بلغ عدد الإصابات الإجمالي 36 إصابة.
وبحسب آخر الإحصائيات فقد استقبلت مستشفى الحمنه 30 حاله تم تحويل 10 منها إلى مستشفى الملك فهد بالمدينة، وتنويم 18 حاله حيث تم السماح لعدد 15 حالة بالخروج بعد تقديم الرعاية الصحية اللازمة والإبقاء على 3 حالات تحت الملاحظة في حين استقبل طوارئ مستشفى الميقات 7 حالات كتب لعدد 6 منها الخروج بعد تلقي العلاج اللازم وحالة تم تحويلها لمستشفى الملك فهد بالمدينة كما استقبل طوارئ مستشفى أحد بالمدينة 4 حالات وضعت تحت الملاحظة بالإضافة إلى 3 حالات حولت لمستشفى وادي الفرع وهي مستقرة ولله الحمد.
من جانبه تابع المساعد العلاجي بصحة المدينة المنورة د. عماد سلامه مؤكدا بأنه قد تم استدعاء أخصائيين التخصصات الجراحية المختلفة في مستشفى الملك فهد العام بالمدينة لاستقبال الحالات المنقولة وأخذ القرار الصحيح بشكل عاجل لتخصصات (الجراحة العامة، الصدر، العظام،المخ والأعصاب، البولية).
وتتقدم المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة بالشكر والتقدير لهيئة الهلال الأحمر السعودي نظير مشاركتهم بعدد 12 فرقة ميدانية لإسعاف ونقل المصابين كما تتقدم ببالغ العزاء والمواساة لذوي المتوفين تغمدهم الله بواسع رحمته في هذا الشهر الفضيل سائلين المولى عز وجل أن يمن بالشفاء العاجل على المصابين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق