توحيد مقررات الهوية الوطنية في المدارس الأجنبية والأهلية المطبقة للبرامج الدولية

قررت وزارة التعليم توحيد مقررات الهوية الوطنية في المدارس الأجنبية والأهلية المطبقة للبرامج التعليمية الدولية، اعتباراً من العام الدراسي المقبل.

ويهدف القرار إلى تجويد تدريس المواد، بما يضمن توحيد هذه المقررات وخططها الدراسية ويحقق الأهداف من تدريسها.

وأكدت الوزارة أهمية المتابعة من مشرفي مكاتب التعليم، وضرورة التزام المدارس الأجنبية والمدارس الأهلية المطبقة للبرامج التعليمية الدولية في تدريس مواد الهوية الوطنية، واتخاذ ما يلزم نظاماً بشأن المدارس المخالفة.

يذكر أن مواد الهوية الوطنية هي: التربية الإسلامية، واللغة العربية، والاجتماعيات، وتشمل خططها الدراسية 11 حصة للمرحلتين الابتدائية والمتوسطة، و10 حصص للمرحلة الثانوية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق