اختراع مغربي مميز لاستخلاص #سم_العقرب

وجد العلماء في كلية العلوم بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء في المغرب طريقة أكثر أمانا لاستخلاص السم من واحد من أخطر المخلوقات في العالم وأشدها فتكا.

وقام فريق البحث في الجامعة، وفقا لمصادر صحفية، بتطوير إنسان آلي “روبوت” لاحتلاب السم من العقرب، وهو عبارة عن جهاز محمول صغير يمكنه استخلاص السم بأمان وبسرعة أكبر بكثير من الطريقة اليدوية. ويقبض الروبوت، الذي يتم التحكم فيه عن بعد ويطلق عليه (في إي إس 4)، على ذيل العقرب ويستخدم الكهرباء لتحفيز الغدد المسؤولة عن السم لإطلاق عصارتها القاتلة، والتي يتم تخزينها بعد ذلك بأمان.

وينتظر الفريق الآن الحصول على الموافقة على براءة الاختراع وبدء إنتاج الآلة على نطاق واسع.

ويقول الباحثون إن العمل القائم على استخلاص سم العقارب يمكن أن يكون مربحا، حيث يصل سعر الغرام الواحد إلى 8 آلاف دولار أميركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق