#اليمن : المليشيات تنهب ما يعادل 1.7مليار دولار سنويًا

أكد وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للاغاثة اليمنية عبدالرقيب فتح، أن المليشيات الانقلابية تنهب 581 مليار ريال يمني، اي ما يعادل مليار و700 مليون دولار أمريكي سنويًا، من الإيرادات الحكومية في المحافظات الواقعة تحت سيطرتها، حيث تسخرها لصالح المجهود الحربي وحربها “العبثية” ضد أبناء الشعب اليمني.

 

 

وقال “فتح”: الحكومة الشرعية تحملت مسؤولية كبيرة من خلال نقل اعمال البنك المركزي الى العاصمة المؤقتة عدن، حرصاً عدم إعلان إفلاس الاقتصاد اليمني خصوصا بعد قيام المليشيات الإنقلابية بنهب خزينة البنك، والعبث بحياديته ونهب الوديعة السعودية التي تحرم القوانين الدولية المساس بها.

 

 

وأضاف: الحكومة كانت ملتزمة باتفاق تحييد البنك المركزي ووردت كل موارد المحافظات الواقعة تحت سيطرتها إلى البنك حتي يتمكن البنك من دفع مرتبات الموظفين ولكن المليشيات الانقلابية توقفت عن دفع مرتبات الموظفين.

 

 

وأردف: أخلت المليشيات الانقلابية بتوريد الايرادات الحكومية من المناطق التي ما تزال تحت سيطرتها وتواصلنا مع الأمم المتحدة لإرغام المليشيات على توريد الايرادات الى البنك.

 

 

وشدد على أهمية تواجد المحافظين المعنيين داخل محافظاتهم، لإدارتها وتلمس احتياجات المواطنين، مشيراً إلى أنه لا يوجد محافظون يعملون بالانتساب.

 

 

وتابع: بخصوص المحافظات التي ما تزال تحت سيطرة المليشيات، يستطيع المحافظ التواجد في اقرب نقطة للمحافظة وممارسة مهامه.

 

 

وقوال “فتح”: بإمكان محافظ تعز العودة إلى التربة وأداء مهامه أو حتى بإمكانه التواجد في باب موسى وسط المدينة، علماً بأنه يوجد في المدينة وكلاء ومديرو عموم يمارسون عملهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق