تحولت مباراة استعراضية جمعت بين فريق من أساطير كرة القدم العالمية وآخر يتآلف من لاعبي غواتيمالية، لفيضان من الأهداف في لقاء أقيم بالبلد اللاتيني وانتهى بفوز الزائرين (8-2).

وتألق الإسباني فرناندو مورينتيس والفرنسي ديفيد تريزيغيه بقمصان خضراء وسجل كل منهما هدفاً في المباراة التي أقيمت الجمعة ولم يتوقف خلاها الجمهور عن التشجيع والاحتفال في ثالث نسخة من كأس “سيمينتوس بروغريسو” والأولى التي تشهد مشاركة نجوم بهذا الحجم.

ورحبت الجماهير بحرارة بفريق الأساطير الزائر الذي جمع أيضاً بين صفوفه البرازيليين ريفالدو وروبرتو كارلوس والإسباني كارليس بويول والبرتغالي لويس فيغو.

كما شارك في المباراة الودية التي احتضنها ملعب سيمينتوس بروجريسو في شمال غواتيمالا نجوم عالمية أخرى مثل ريني هيغيتا وخافيير سافيولا، أما الفريق الذي ضم لاعبين سابقين غواتيماليين فقاده المهاجم السابق خوان كارلوس بلاتا الذي قال عن اللقاء إنه “كان عرضاً نحتاج إليه في غواتيمالا”.