«اللجنة الدائمة»: وقت إخراج #زكاة_الفطر ينتهي بصلاة العيد

أكدت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، أن وقت زكاة الفطر يبدأ من غروب شمس آخر يوم من رمضان، وهو أول ليلة من شهر شوال، وينتهي بصلاة العيد، ويجوز إخراجها قبل ذلك بيوم أو يومين.

جاء ذلك خلال إجابة اللجنة على سؤال أحد المستفتين عبر الموقع الرسمي للجنة، عن وقت إخراج زكاة الفطر، وهل يكون وقتها من بعد صلاة العيد إلى آخر ذلك اليوم؟ أم ماذا؟

وجاءت إجابة لجنة الإفتاء كالآتي:

: لا يبدأ وقت زكاة الفطر من بعد صلاة العيد، وإنما يبدأ من غروب شمس آخر يوم من رمضان، وهو أول ليلة من شهر شوال، وينتهي بصلاة العيد؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بإخراجها قبل الصلاة، ولما رواه ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:  من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات ويجوز إخراجها قبل ذلك بيوم أو يومين لما رواه ابن عمر رضي الله عنهما قال: فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم صدقة الفطر من رمضان..، وقال في آخره: وكانوا يعطون قبل ذلك بيوم أو يومين. فمن أخرها عن وقتها فقد أثم، وعليه أن يتوب من تأخيره وأن يخرجها للفقراء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق