دوليات

#الدفاع_الأمريكية تستبعد إخلاء “نووي” #كوريا_الشمالية

قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، إنه لا يمتلك مؤشرات حول إقدام كوريا الشمالية على إخلاء أسلحتها النووية، مشيرًا خلال مؤتمر صحفي إلى أنه لا يتوقع حدوث ذلك في المستقبل المنظور، وسوف تستغرق العملية وقتًا طويلًا، خاصة أنه سيسبقها مفاوضات تفصيلية، بحسب وكالة “أسوشيتد برس”.

 

ونقلت الوكالة عن مجموعة بحثية أمريكية معنية بتعقب النشاط النووي في كوريا الشمالية، أنه لا توجد أي مؤشرات لأي أنشطة تقوم بها بيونج يانج لإخلاء أسلحتها النووية، لا سيما في موقع “سوهي”، أو أي موقع آخر للتجارب الصاروخية، وأشار القائمون على المجموعة البحثية إلى أنهم سيواصلون تعقب نشاط كوريا الشمالية النووي.

 

ولا تتطرق وكالة الأنباء الرسمية في بيونج يانج إلى تفاصيل حول موقع “سوهوي” النووي، إلا أن المجموعة البحثية الأمريكية قالت في تقرير لها إن تدشينه جرى عام 2008، ويحتوى على كمية هائلة من الصواريخ، وإلى جانبه يقع أهم وأكبر مركز لأبحاث وتطوير الصواريخ الباليستية.

 

ويستغل الموقع إلى جانب ذلك في فحص المحركات العملاقة التي جرى بناؤها للصواريخ طويلة المدى مثل صواريخ “هواسانج 15″، التي تزعم بيونج يانج قدرتها على الوصول إلى الولايات المتحدة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى