اقلام وأصوات فاجرة

هناك جماعات من الضلال والهدم والغلو والسفه والفسوق والفواحش التي تصب في خدمة الغير من خارج الوطن وتهدف إلى زرع الفتن والفوضي والقتل وسفك الدماء البرية واستغلال صغار السن والعقل ،في استخدمهم كوسائل في إشاعة الفسوق والإرهاب والقتل وتدمير وحرق البشر والحجر هم جماعات لا دين ولا قيم ولا مبادئ جماعات الفواحش والفتن وإزهاق الأنفس وانتهاك لحرمات الدين على كل فرد من أفراد المجتمع الدفاع والذود عن وطنه بكل قوة وشتى الطرق، ويحميه من زراع الفتن وأفكار الظلام إن إثارة الفتن وإغراء الفكر الهدام متعدد الأشكال : يكون من خلال وسائل الاتصال الاجتماعي، وأيضا رفقاء السوء في فضاء الجحود وأعداء التنمية والنماء ، ومن خلال الغزو الإرهابي الظلامي بكل الطرق وفي مختلف الوسائل لبث الشوائب والجهل وتحقيق أهداف خبيثة المرجع .
ولمعالجة ومقاومة تلك الفتن وحماية أبنائنا من تلك الأشكال والأفكار القاصرة من خلال الحرص والوقوف صف واحد في التصدى لتلك الاوهام والأكاذيب الباطلة .
إن أمن الأوطان هو أمن الأفراد وأمن الأفراد هو أمن الأوطان.
قال صل الله عليه وسلم (من أصبح معافى في بدنه آمنا في سربه عنده قوت يومه فكأنما حيزت له الدنيا ) .
إن الأمن الذي يشعر الفرد به، وعدم الخوف والشعور بالهدوء والسلامة والاطمئنان هو من أعظم أنواع السعادة والنعم ،التي فقدتها العديد من المجتمعات،فلنكن يدا واحدة ,كتلة واحدة ضد هذا الغزو الفتاك ، من خلال تقوى الله ومراقبته في كل ما نقول ونكتب و ننقل و السمع والطاعة لولي الأمر ، والتصدي لأي فتن قد تحاك بنا في وسائل الإعلام الجديدة ، والتي تساعد العدو على بث الفتن ، وخلق الأوهام لتفكيك المجتمعات ، وتحقيق أهدافه الخبيثة.

لتكن واعيا من كل العبارات والكلمات التي قد نراها في وسائل التواصل المختلفة ونحمي فكر أبنائنا وإخواننا من تلك الأكاذيب والإشاعات والتي ترمي بهدف إشعال الفتن وغيرها من الأسماء على حساب الوطن الذي قدم كل شئ إلى أفراده دون مقابل تعجز الكلمات وتختنق العبارات وتتلاشى الحروف عند التفكير فقط في الكتابة عن وطني وطن العز والفخر شموخ التاريخ ونهضة العصر نعم إنها المملكة العربية السعودية بوابة الأمن وميزان العدل ودار الأمن حفظ الله السعودية وشعبها وقيادتها شعب يعيش بداخله وطنه وقيادته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق