6 تقنيات يجب توافرها في سيارات «المسنين»

كشفت دراسة حديثة أن 90% من السائقين المسنين يعانون من أمراض صحية مختلفة، وأن 10% فقط منهم يقودون سيارات مجهزة بتقنيات ومزايا حديثة تساعد على تمكنهم من قيادة السيارات بأمان وسهولة وتلافي التأثير السلبي للظروف الصحية لديهم.

 

ونصحت الدراسة، والتي نشرتها الجمعية الأمريكية للسيارات والتي تعرف باسم AAA، بتوفير عدد من التقنيات والمميزات الحديثة تساعد السائقين المسنين على القيادة المريحة وبأقل قدر من التشتيت، وهي كما يلي:

 

1) سيارات بريموت كنترول وبدون مفتاح

 

نظراً لتعرض كثير من المسنين إلى آلام في المفاصل وعضلات اليدين، فإنهم يجدون بعض الصعوبة في وضع المفتاح في باب السيارة لفتحه، ولكي تدير السيارة لتشغيل المحرك، لذا يفضّل أن تشمل السيارة ميزة الفتح والتشغيل بدون مفتاح.

 

2) مقاعد قابلة للتعديل والتدفئة

 

تساعد ميزة المقاعد المجهزة لتعديل الوضعية عملية دخول أو خروج السائقين المسنين، وزيادة الراحة أثناء القيادة، حيث يمكن تعديلها لأفضل وضع ممكن، وتعمل ميزة التدفئة على التخفيف من آلام المفاصل والعضلات أثناء القيادة.

 

3) الكاميرا الخلفية

 

كثير من السائقين المسنين تكون نطاق الحركة لديهم محدود في الجزء العلوي من أجسامهم، وبعضهم يعانون من آلام الظهر والعنق، لذا تواجد الكاميرا الخلفية في السيارة ستساعدهم في تقليل الالتفاف للخلف للنظر عند الرجوع أو الركن.

 

4) أنظمة التحذير بالنقاط العمياء

 

يفضل أن تكون سيارات كبار السن مزودة بأحدث التقنيات الخاصة بالنقاط العمياء، حتى ينتبه إلى السيارات القادمة من الجانبين دون الالتفاف كثيراً.

 

5) لوحة قيادة رقمية واضحة

 

يفضل توفير لوحة قيادة رقمية واضحة سهلة القراءة نظراً لتعرض كثير من السائقين المسنين لضعف الرؤية، مع ملاحظة أن لوحات التحكم التي تكون باللمس قد تكون مربكة بالنسبة لهم.

 

6) مقود القيادة السميك القابل للتعديل

 

تسهل ميزة مقود القيادة القابل للتعديل السميك السائقين المسنين الذين يعانون من آلام الإصبع والتصلب، حيث يسهل عليهم التحكم جيداً في مقود القيادة، وتحريكه بالوضعية التي تلائمهم وهو ما يساعدهم على التخفيف من آلام الرقبة والكتف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق