عشاق الاتحاد .. بصوت واحد لن يهبط الاتحاد

* بالهمة والإصرار سيعود الاتحاد إلى القمة بإذن الله تعالى ، نعم المرحلة خانقة وصعبة ولكن قدرة الله قوية وبالتوكل على الله تعالى ثم بالعمل المضن الدؤوب سيكلل بالنجاح، ولم تنتهي الحكاية ، وعلينا عدم اليأس نهائيا .
*هناك لاعبين في الاتحاد باتوا يشكلون خطرا بكل مشاركاتهم للأسف ، من المفترض التخلص منهم نهائيا ، الإبقاء عليهم باستمرار والاستغناء عن الأفضل منهم شيء لا يصدقه عقل عاقل ، وفعلا علامة استفهام كبيرة جدا .
*هجوم الاتحاد في عزلة عن خط الوسط ، مع سوء تحرك وتحرر وفوق ذلك السوء رعونة في التهديف مكررة للأسف مما يهدر كل الفرص المتاحة ويتكرر الضرر بالاتحاد للأسف .
*وسط الاتحاد بطيئا متداخلا في المهام والأدوار مما يشكل باستمرار ازدواجية في الأداء وترك مساحات وفراغات في الملعب يتم استغلالها من المنافسين وإحراج المونديالي وفخر بلادي .
*التشكيلة المثلى للاتحاد حاليا : فواز حارسا وفي خط الدفاع الحربي وداكوستا وزياد وسعود وفي خط الوسط سانوغو وباجندوح وأمامهم فيلايونفا والبيشي وفي المقدمة روديغيز والكساندر ، هذه التشكيلة بها التوازن بكل الخطوط والقدرة على التحول دفاعيا وهجوميا وعدم التداخل وبها التكامل في الأدوار ، وكذلك القدرة المهارية في التفوق في المواجهات الثنائية التي ستعمل الفارق ، وفي الشوط الثاني وبحسب أحداث المباراة يتم اشراك المولد والغامدي وجابر عيسى ، آمل للمونديالي التوفيق والنجاح باستمرار حتى نهاية الموسم .
*حكاية التحكيم وظلم الاتحاد ، على الإدارة بقيادة لؤي هشام ناظر تكليف لجنة مستقلة متخصصة غير متداخلة في المهام الإدارية رفع مذكرة احتجاج بكل الشواهد والدلائل الدامغة للجهات الرسمية ، مع مواصلة التهيئة المتكاملة للفريق الاتحادي حتى يتجاوز تلك الأزمة الخانقة حقا .
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم
الكاتب الرياضي/ حمزة السيد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق