سوق الأسهم تستعيد حاجز 7000 نقطة بدعم “المصارف” و”البتروكيماويات”

الخليج الإلكترونية: عادت الأسهم السعودية للربحية واستعادت حاجز 7000 نقطة، الذي أغلق أعلى منه بنحو 46 نقطة بعد مكاسب بلغت 1.7 في المائة.

وجاء الارتفاع وسط تحسن أسعار النفط، واتجاه السيولة نحو القطاعات القيادية وعلى رأسها المصارف والبتروكيماويات، حيث الأول حقق أداء فاق أداء المؤشر العام بعد ارتفاع مؤشر قطاع المصارف 2.4 في المائة.

وإمكانية مواصلة الارتفاع قائمة طالما تداول المؤشر أعلى من 6920 نقطة، إلا أن المؤشر سيواجه مقاومة عند مستويات 7160 نقطة، وتجاوزها سنرى تزايد السيولة وتحسن وتيرة ارتفاع أسعار الأسهم.

وحاليا الأنظار تتجه نحو الميزانية وما سيصاحبها من بيانات وتصريحات حول اتجاه الإنفاق الحكومي. إضافة إلى الكلمة المنتظرة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان التي سيلقيها تحت قبة الشورى، حيث ستعلن سياسة الدولة الداخلية والخارجية. وستكون تلك المتغيرات محددات لاتجاه السوق حتى موسم نتائج الشركات، حيث تعلن الشركات عن أدائها المالي، وسيتضح مدى تأثرها بالأحداث الاقتصادية التي حلت على الاقتصاد المحلي والدولي خلال العام الجاري. وخلال ذلك ستكون التوزيعات النقدية أحد محركات الأسهم نحو الارتفاع في حال التوصية بالتوزيع النقدي، خصوصا أن الأسعار الحالية منخفضة ما يرفع العائد الجاري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق