حفر الهلال حفرة وطار الدوري

• مبارك لفريق النصر تحقيق بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، بعد أن جمع (70) سبعين نقطة أودعها مقدمًا وكاش في بنك الدوري، وخرج الهلال من الموسم دون أي بطولة، موسم صفري مع سبق الإصرار، والضياع، رغم الدعم الذي حصل عليه إلا أنه أثبت الهلال أنه لا يحقق البطولة إلا بدعم خارجي، وحينما افتقده فقد كل شي، وخرج من الموسم خاري الوفاض.
• زاد صراخ إعلام الهلال، وجمهوره، بعد أن فقد صدارة الدوري، وربما يحسمها النصر لمصلحته، ويخرج الهلال من موسمه الحالي دون بطولة، رغم الدعم الكبير ماديًا ولوجستيًا، وهم الذين كانوا يتغنون في هلالهم، ويمدحون النزاهة في بداية الدوري حينما كان متصدره، إلى أن تم الغاء عقد الداعم الحقيقي مارك كلاتنبيرغ في تقنية الفيديو var، ومن هنا تعالى الصراخ أكثر وأكثر، ولماذا يستغرب الوسط الرياضي زيادة صراخهم، فسبق للإعلامي عبدالكريم الزامل أن وصفهم بأبو صياح، ووصفهم الإعلامي عبدالعزيز الغيامة بالصراخ.
• خسر الهلال سبعة (7) نقاط بعد التعادل مع الوحدة، وأحد، وانهزم من النصر، كانت هذه النقاط التي خسرها هي أهم أسباب خسارته للصدارة والدوري ، فقدم احتجاجًا على مشاركة القرني مع الوحدة، وهو يعلم بأن اتحاد القدم سيرفض الإحتجاج، وفعلوا ذلك من أجل ايهام جمهورهم بالمؤامرة عليه، وتشغيل إسطوانة المظلومية، لينسى جمهوره سبب التعادل مع الوحدة.
• اتهم إعلام الهلال وجمهوره حارس مرمى أحد بأنه تلقى رشوة وطالبوا بتفتيش جواله ومعرفة من الذي اتصل عليه، وقدم له الرشوة من أجل أن يذود عن مرماه، ويخرج متعادلًا الهلال وأحد، وزاد على ذلك من وثقت به الهيئة العامة لرعاية الشباب في عهد الأمير عبدالله بن مساعد ونصبته رئيسًا للجنة توثيق بطولات الأندية السعودية وقال في برنامج الوقت الأصلي على القناة الرياضية السعودية الرسمية أنه يحترم مدرب أحد، لكنه لا يحترم خطته أمام الهلال، ربما سيحترم خطته لو فتح أحد مرماه ليفوز الهلال.
• يتناسى إعلام الهلال وجمهوره أن من فتح باب تحويل اللاعبين السعوديين من محترفين إلى هواة هو ممثلهم في اتحاد كرة القدم الدكتور عبدالله البرقان حينما كان رئيسًا للجنة الإحتراف، وانتقل بموجب هذا الإختراع الغريب العجيب أربعة لاعبين في موسم واحد إلى الهلال، وحينها صفقوا وامتدحوا البرقان على عقليته الفذة، حتى انخدع هو بذلك، ووصف نفسه بأنه رقم (1) واحد في نظام الإحتراف.
• دعى لاعب الهلال السابق المسمى ابوالمفاصل جمهور فريقه للحضور، والتشجيع لعل وعسى تنصفه العدالة الإلهية، ويضيف لن يستطيعوا مواجهة الأنظمة والقوانين واللجان والاتحاد السعودي ومتعصبيه، إلى هذه الدرجة وصل به التعصب، وتجييش الجماهير بالباطل الذي يقوله، لايوجد فريق استفاد من لجان اتحاد كرة القدم مثل الهلال، وايضا هو المستفيد الأكثر من تقنية الفيديو var, ويدعي المظلومية، وأغلب لجان اتحاد كرة القدم هلاليين، فهو صدق بوصفهم متعصبين.
• تتوالى أبواق لاعبي الهلال بالصراخ والزعيق، فهذا الأسطورة الورقية سامي غرد تغريدة تهكم فيها عليه أغلب المغردين، وتغريدته الطويلة هي من أجل أن يوصل معلومة، وليتها صحيحة، بأن النصر إذا مافاز بدوري هذا الموسم سيتساوى مع بطولات الاتحاد، لكنه وأغلب أمثاله يتناسون عمدًا بأنه تم تغييب سبعة عشر (17) بطولة دوري منذ عام 1377هـ إلى عام 1395هـ والتي تم تسمية الدوري فيها بكؤوس وليست دروع، إضافة إلى تغييب دوري المناطق.

 

• ماذا بقي؛
بقي القول:
أن صراخ وزعيق اعلام الهلال في البرامج، والصحف الرياضية، أثمر عن إقالة رئيس لجنة الحكام الحكم، والمحاضر الدولي الأستاذ خليل جلال، والذي إتضح أن إقالته ليس لها مبرر، ولا مستند قانوني، إنما بسبب فقدان الهلال للصدارة وكذلك بطولة الدوري، ويجدر أن نحذر مما يدار في انتخابات مجلس اتحاد كرة القدم المقبلة، وهي تخضع حاليًا لمساومات وتربيطات ومفاوضات بعيد عن الوسط الرياضي، ولعل الهيئة العامة للرياضة تتنبه لهذا الأمر، فتحتاج رياضتنا عمومًا، وكرة القدم خصوصًا، إلى المؤهلين رياضيًا، وإداريًا، وعلميًا، لبناء مستقبل يتوخى منه النهوض برياضة وطن، وخاصة كرة القدم، لتعيد أمجادها وتأثيرها آسياويًا، وبروزًا دوليًا مشرقًا.

 

• ترنيمتي
الفرح يابنت
هو بيني وبينك ان حل

ولما يحن
القلب ويلبي لي اطماعي

واللقاء هو
بيطفي لهيب الشوق يافل

ولما تهيج
المشاعر وتطفي أوجاعي

 

@muh__aljarallah

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق