ذكرت تقارير صحافية أن برشلونة لم يصرف نظر عن استقدام مهاجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا، وسيقدم عرضاً جديداً للنادي الباريسي على الرغم من تباعد وجهات النظر بين الطرفين بشأن صفقة محتملة لانتقال المهاجم البرازيلي لـ”البلاوغرانا”.

وأشارت صحيفة لو باريزيان إلى أن البرسا سيقدم اليوم الأحد، عرضاً جديداً لنادي العاصة الفرنسية للحصول على خدمات نجم “السيليساو”، لكنها أقرت بصعوبة التكهن بمحتوى المقترح بعدما أعلن برشلونة عن إعارة لاعبه فيليبي كوتينيو لبايرن ميونخ، لا سيما وأن لاعب الوسط البرازيلي كان أحد الأركان الرئيسية لصفقة محتملة بين الناديين.

وكانت تقارير فرنسية أيضاً قد ذكرت في وقت سابق أن بي إس جي قبل مقترح برشلونة ببيعه نيمار مقابل إدراج لاعب آخر من الفريق الكاتالوني في الصفقة، لكنه اشترط الحصول على مبلغ 100 مليون يورو بالإضافة إلى لاعبين اثنين بينهما كوتينيو أو الفرنسي عثمان ديمبيلي.

وفي حين أصبح كوتينيو خارج الحسبة عقب الإعلان عن إعارته للنادي البافاري، لا يريد ديمبيلي بدوره الرحيل عن برشلونة.

وعلى أي حال، اعتبرت لو باريزيان أن الاهتمام الكاتالوني للتوصل لاتفاق مع باريس سان جيرمان ليس جدياً، لكنه يتظاهر بذلك لإرضاء نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي يضغط كثيراً من أجل عودة نيمار لقلعة الكامب نو التي رحل عنها قبل موسمين للذهاب إلى العاصمة الفرنسية، بحسب الصحيفة.

كما أن برشلونة أراد أن يسمع من مهاجمه السابق تصريح واضح برغبته في العودة للدفاع عن درع البلاوغرانا، وهو ما لم يحدث حتى الآن على الرغم من أن أشخاص من محيط اللاعب يؤكدون ذلك منذ مايو (أيار) الماضي.

على جانب آخر، أقر مدرب بي إس جي، الألماني توماس توخل في مؤتمر صحافي السبت بأن المفاوضات بشأن رحيل نيمار لم تصل لطريق مسدود، لكنه أبرز أن اللاعب يدخل ضمن حساباته لحين حسم مستقبله، وأوضح: “إذا لم يتم التوصل إلى حل سيبقى معنا، فلديه عقد مدته ثلاث سنوات”.

وفيما يتعلق بخيار الانتقال لريال مدريد، أشارت لو باريزيان وليكيب على السواء إلى أن المباحثات لم تتوقف مع نادي العاصمة الفرنسية بشأن انضمام محتمل لنيمار إلى صفوف الفريق الملكي.