تدشين مؤتمر الابتكار للمكتبات الوقفية بالمدينة

دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وبحضور نائبه صاحب السمو الأمير سعود بن خالد ، مؤتمر “الابتكار وتجديد الاتجاهات للمكتبات الوقفية” الذي يقام حاليا في قاعة المؤتمرات بمركز الملك سلمان ، يوم وينظمه مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية

واطلع أمير المنطقة على عدد من الأجنحة المشاركة في المعرض المصاحب للمؤتمر، عقب ذلك انطلق الحفل الخطابي بآى من الذكر الحكيم، ثم ألقى صاحب السمو الأمير فيصل بن سلمان كلمة أكد فيها على أهمية وضع رؤية لمكتبات المستقبل، وأن هذا المؤتمر يأتي في وقت تشهد في المكتبات تحولاً بسبب الرقمنة، موضحاً أن المدينة المنورة تحتوي على مكتبات قيّمة بها كتب ومصادر ومخطوطات نادرة ومقتنيات قيمة وتحضى باهتمام الدولة، التي تعي أهمية هذا الإرث الإنساني القيم ،

وختم سموه كلمة بضرورة إحياء روح المعرفة من خلال المكتبات التي تعد مكانا للإبداع والتعليم والثقافة، وعرفانا بدورها المهم في الاتصال المباشر بالمعارف وأثرها في تكوين المعرفة للفرد والمجتمع .

وعقب ذلك ألقى أمين مجمع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية الدكتور حسن السريحي كلمة ثمن فيها تدشين أمير المنطقة للمؤتمر ، مشيراً إلى أهداف المؤتمر التي تتيح الفرصة لتلمس احتياجات المكتبات ورؤيتها المستقبلية، مشيراً إلى هذا المؤتمر يعد انطلاقة لأنشطة يزمع المجمع تنفيذها في المستقبل

جدير بالذكر أن المؤتمر يواصل جلساته على مدار يومين ويستعرض عدداً من الأوراق والمشاركات العلمية حول المكتبات الوقفية، كم يستقبل المعرض المصاحب الزائرين خلال أيام المعرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق