شددت وزارة التعليم على منوع التصوير يشمل جميع الطرق والوسائل “فوتو غرافي، فيديو، سناب، جوال، تويتر وغيرها إلا بإذن خطي، ولمدير ومديرة المنشأة التعليمية صلاحية الإذن بالتصوير للمناشط بعد تحقيق ضوابط التي أوضحتها الوزارة .

وأكدت أمس في تعميم صادر لكافة إدارات المناطق بمنع منسوبي المدرسة وزوارها من التربويين أو الإداريين أو أولياء أمور الطلاب والطالبات أو غيرهم، من تصوير الطلاب والطالبات إلا بإذن خطي من الجهة المختصة في إدارة التعليم، والتبليغ عن كل مخالفة إخلاء للمسؤولية، والمبنيان على التوجيه السامي الكريم بتاريخ 17/2/1436هــ، القاضي بأن تقوم الجهات الحكومية باتخاذ الإجراءات المناسبة لحظر استخدام الهاتف الجول في الأماكن التي تقتضي حظر استخدامه، وإحالة المخالف على الجهة المختصة لتطبق في حقة النصوص النظامية، وذلك تطبيقاً لقرار النيابة العامة الموجب للمساءلة الجزائية في ضوء المادة 6 من نظام الجرائم المعلوماتية، والذي نص على حظر انتاج ما من شأنه المساس بحرمة الحياة الخاصة داخل المؤسسات التعليمية وإعداده أو إرساله أو تخزينه عن طريق الشبكة المعلوماتية أو أحد أجهزة الحاسب الآلي.

المصدر: الرياض