عاصفة استوائية تشتد وتبتعد عن أمريكا

توقع خبراء أرصاد في أمريكا أن تتحول عاصفة استوائية في المحيط الأطلسي إلى إعصار، مساء اليوم الأحد، لكنها لم تعد تشكل تهديدًا على شمال جزر البهاما أو الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن تظل العاصفة الاستوائية أومبرتو بعيدة عن الشاطئ خلال انتقالها إلى الشمال الشرقي يومي الثلاثاء والأربعاء، لتبتعد عن سكان جزر البهام.

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير أن أومبرتو من المرجح أن يزداد قوة بعد أن يصبح إعصارا مساء اليوم الأحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق