يا سيدي .. مالي على الحب سلطان

*جماهير الاتحاد العاشقة الوفية من المحيط إلى الخليج ، تعشق بوفاء ، وتدعم بسخاء وقمة الولاء ، وتساند بفاعلية بكل انتماء ، فعلا : عشاق الاتحاد غير دائما وبعبق الورد والفل والأزهار .
*فوز الاتحاد على الوصل شيء هام ومفرح حقا ، ولكن ذلكم الفوز لن يتكرر وفق ذلكم المستوى المتوسط ، بل يحتاجون إلى جهد مضاعف وجبار بكل روح وحماس وطموح وتطلع ، بدء من المباريات القادمة الهامة بالدوري ، فعلا النجومية لا تعني التألق في مباراة أو مباراتين بل النجومية استمرارية ، كل جماهير الاتحاد العاشقة الوفية تتمنى مواصلة الانتصارات ، وعدم العودة إلى الانكسارات نهائيا .
*سييرا ترك تركة من سوء عمل عام ، حيث سوء الإعداد والتأهيل وعدم وجود هوية فنية ، نقص المخزون اللياقي البدني واضح وفاضح ، مما نتج عنه أخطاء مركبة وفردية للأسف كلفت الفريق كثيرا من النزيف النقطي ، من جراء الخسائر المتتالية . فعلا : الله يعين المدربين الذين سيأتون بعد سييرا ، حيث يحتاجون إصلاح الخلل وتصحيح الأخطاء وتلاقي السلبيات ، نأمل من القائمين على شؤون الاتحاد ، استقطاب جهاز فني طموح ومتطلع ومهني عملي بدرجة أولى ، حتى يغير برنامج الاتحاد الغير مفيد إلى مفيد العميد .
*أي إدارة تتبوأ زمام الأمور بأي نادي عليها وضع استراتيجيات وبرامج متنوعة وشاملة ، وكذلك ميزانية ضخمة ، وتهيئة كل سبل النجاح والتميز ، وألا تتحدث عن الإدارات السابقة نهائيا ، فعلا عليها تحمل المسؤولية بكل مسؤولية .
*الفرق بين الانتقاد والإشادة : حيث عندما تشاهد جوانب إبداعية ، نشيد بكل التفاصيل ، وحينما ترى أخطاء وسلبيات ننتقد ونضع الحلول المناسبة ، وأما من يتشبث برأيه بكل الأحوال والمتغيرات فذلك الأمر غير صحي وغير منطقي نهائيا .
*فواز القرني : حارس الاتحاد لفريق كرة القدم الأول ، انتقده كثيرا لسوء مستوياته ، وعندما تألق أمام الوصل اشدت به كثيرا ، ولو عاد واخفق سانتقده ، لأنني مع الأحداث والمتغيرات ، فعلا نصف ونحلل الحال الماثل أمامنا كما هو دون زيف أو تضليل ، آمل لكافة لاعبو الاتحاد التوفيق والنجاح وبما فيهم فواز القرني بكل المباريات والاستحقاقات القادمة بإذن الله تعالى .
*الرياضة : سمو بالفكر والروح والثقافة وكل الحضارة ، ومن نراه غير ذلك يعد دخيلا على رياضة الوجه الحضاري فعلا .
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق