قائد ريال مدريد يحرم الشاب رودريجو من دخول التاريخ

كان رودريجو لاعب ريال مدريد الشاب، قاب قوسين من دخول تاريخ دوري أبطال أوروبا من أوسع أبوابه، خلال مباراة فريقه أمس أمام جالطة سراي ضمن مباريات الجولة الرابعة لدوري أبطال أوروبا، لكن قائد الفريق سيرجيو راموس حرمه من ذلك.

وكان رودريجو قد نجح في إحراز هدفين في أول 7 دقائق بالمباراة، قبل أن يحصل على ركلة جزاء لكن قائد الفريق سيرجيو راموس تقدم لتسديدها بدلًا منه في الدقيقة 14 ليسجلها بنجاح.

وأكد حساب «ميستر تشيب» الخاص بالإحصاءات الرياضية، أن رودريجو كان قاب قوسين من دخول تاريخ دوري أبطال أوروبا إذا تكفل بركلة الجزاء، ليصبح أسرع لاعب يسجل هاتريك في دوري أبطال أوروبا.

ويحمل ماركو سيميوني الرقم القياسي لأسرع هاتريك في دوري أبطال أوروبا الذي نجح في تسجيله في 24 دقيقة عام 1996 خلال مباراة ميلان وروزنبرج.

كلمات البحث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق