دراسة تكشف علاقة تناول اللبن والألياف بسرطان الرئة

أوضحت دراسة علمية ، أن من يتناولون المزيد من الألياف واللبن (الزبادي) قد يكونون أقل عرضة للإصابة بسرطان الرئة، حتى وإن كانوا مدخنين مقارنةً بمن لا يستهلكون الكثير من هذه الأطعمة.

ودرس الباحثون بيانات 10 دراسات سابقة شملت نحو 1.45 مليون شخص بالغ في آسيا وأوروبا والولايات المتحدة. وبعد متابعة على مدى 8.6 عام في المتوسط تم توثيق 18 ألفا و822 حالة إصابة بسرطان الرئة.

وقال الباحثون، في دراستهم التي نُشرت في “دورية الجمعية الطبية الأميركية لطب الأورام”، إنه تبين أن من تناولوا أكبر قدر من الألياف الغذائية كانوا أقل عرضة بنسبة 17% للإصابة بسرطان الرئة.

أما من تناولوا أكبر قدر من الألياف وأعلى كمية من اللبن فكانت نسبة إصابتهم بسرطان الرئة أقل 33% عمن تناولوا أقل قدر منهما.

وخلصت الدراسة إلى أن من لم يسبق لهم التدخين تقل احتمالات إصابتهم بسرطان الرئة بنسبة 31% عند تناولهم أعلى مقدار من الألياف واللبن مقارنةً مع 24% عند المدخنين و34% عند المدخنين السابقين.

كلمات البحث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق