ماذا سيحدث

د.محمد الجارالله

● زاد تذمر النمر والفهد والضبع من تصرفات الشبل، وتضامن معهم الكلاب البرية ومجموعة من الحيوانات المفترسة، واتفقوا على عقد اجتماع بينهم يكون سريًا لا يعلم عنه غيرهم.
● استمرت الحيوانات العشبية في رفضها لبعض قرارات شبل الأسد، وقالت الخرفان الى متى ونحن لا نقاوم هذا الشبل المتغطرس، فقد اوجعنا كثيرًا، وتألمنا من تصرفاته العنترية، واضاف الغزال علينا أن نجمع كلمتنا في كلمة واحدة ونفف في وجهه، وقال الظبي لابد من أن نضع له فخًا ونسقطه فيه، قال الجاموس، فلنحفر له حفرة كبيرة ونسقطه فيها، قال الماعز البري، ولماذا لا نرميه بالحجارة ونفضي عليه؟.
● يريد الشبل جمع كل الأمور الخاصة في الغابة تحت تصرفه، ولكنه لا يعرف ماذا يفعل، وكيف يخطط لذلك، ويخشى أن يرفض الأسد ذلك، فنادى على الثعلب واخذه في رحلة قنص قريبة ولم يكن معهما أحد.
● صارح الشبل الأسد بما يفكر فيه، وقال له كيف انفذ ذلك، عليك أن تجد لي مخرج ووسيلة وتخطط لي خطة محكمة اقنع فيها الأسد حتى أصل إلى الهدف، فقال الثعلب المكار، احتاج إلى وقت ليس بالطويل، لكن اريد أن اختلي بنفسي واحتاج بعض الامور في خلوتي.
● قال الشبل: لك كل ماتريد من دجاج وحمام وارانب وجو تتونس فيه وتاخذ راحتك والمكان الذي تريد أن تختلي فيه سأضع حوله حراسة من اخوتي الأشبال الصغار جدًا يقوموا بحراستك وتلبية طلباتك.
● ماذا بقي؟
بقي القول:
ينشد جميع البشر الحرية والتحرر من العبودية، ولكل انسان مفهوم لهذه الحرية، لكنهم يتفقون على انها هي الأساس في كرامة الإنسان، ومتى مافقدها انتفت منه صفة الإنسانية، وتستحق من أجلها أن نقدم الغالي والنفيس، وهي لا تمنح، إنما تنتزع، فهل سيحصل الانسان على حريته أو يركن للعبودية، ويفقد شخصيته وكرامته.
● ترنيمتي:
وش
يضرك تبتسم
بوجه الكفيف

شف نجوم الليل
تبسم من السما

ارحم انسان
مكتمل الصفات
ومن نظرتك هو عفيف

لا تنتقص من قدره
واحترمه تراه بوضعه
محلق بالفضا

مايهمه اي حكي
ولا سوالف يشوف
نفسه بقصر منيف

خفف الفاظك عليه
هو يتعايش مع الكل
وللمجتمع انتما

الكفيف
قلبه يدله
ويقدر يشوف

وكم
بصيرٍ حاسدٍ
مات قلبه وانعمى

 

@muh__aljarallah

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق