كبسة الرز .. وكبسة الزر !!!

كتبه: م.عبدالعزيز الشهري

‏‎الأولى تستخدم فيها أصابعك الخمسة
‏‎ والثانية فأصبع واحد يكفي !!
‏‎ الاولى غنيه بالبهارات أما الثانية غنية بالمعلومات !!
ولن استمر في المقارنه بينهما. ..فالحب للأولى قديم وازلي ولكنها محاوله بسيطه في زيادة قربك وعطفك على الثانية. .

‏‎بالنقر فقط برأس اصبعك السبابة على جهازك الذي تحمله في يدك وبأقل مجهود تدخل إلى عالم المعرفة وأسرار الكون وأحوال الطقس وجميع ما كتب في الالفين سنه الأخيرة دون مساعده أحد ، و مع ذلك تجد هناك من لايزال يؤمن بالخرافة والأساطير ، حتى في زمن الحقيقة ..

‏‎كثير من الرهانات اكسبها مع من أتحاور معهم واتعجب من المجادلة في أمور يمكن العودة اليها بكبسة زر فقط ..

‏‎خذ هذا المثال ، أحدهم يقول نحن فعلا في آخر الزمان!!! لأن عدد الإناث يفوق عدد الرجال مرتين أي الضعف ؟
‏‎وبعد نقاش شديد وتشكيك في كل شيء ،احتكمنا إلى هيئة الإحصاء العامة ، ووجدنا تقرير مفصل عن عدد السكان واعمارهم وفئاتهم العمرية ، وإن نسبه الذكور هي 52% وان نسبه الإناث 48% في السعودية .

‏‎ناهيك عن الاستخدام المفرط للأحاديث الضعيفة والمكذوبة بشكل يومي والتكاسل في البحث عن صحتها ، فهناك مازال من يعتقد أن مقولة ( علموا أولادكم الرماية والسباحة وركوب الخيل ) هي حديث وليست أثر عن عمر بن الخطاب …
‏‎ولو علمنا أن البخاري استغرقت رحلته ١٦ عام في جمع الأحاديث لاستحينا من أنفسنا. لأن رحلة بحثنا عن المعلومة لا تتعدى ١٦ ثانية .

‏‎أعتقد أن إدماننا للمعلبات انتقل من الأطعمة إلى الأفكار والمعلومات ، فأصبحنا نريد الجاهز فقط والمعلب ولا نطيق التأكد من صلاحية ما نشاهد ونسمع .
‏‎وحتى نعدل بين الكبستين وتحريك عضلة المخ قبل اليدين …
‏‎اطرح عليك سؤال
‏‎حبات الأرز أثناء طهيها تتكاثر بالانتفاخ أو تتوالد؟
‏‎حرك السبابة وستجد الإجابة . …

إلى اللقاء

ودمتم بود

 

كتبه: م.عبدالعزيز الشهري

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق