وزير الشؤون الإسلامية يوجّه بتخصيص خطبة الجمعة عن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي كورونا

وجّه وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، جميع الخطباء في مختلف مناطق ومحافظات المملكة، بتخصيص خطبة يوم غد الجمعة، للحديث عن “الإجراءات الاحترازية تجاه فيروس كورونا”، في إطار سعي الوزارة ودورها الفاعل في المساهمة في نشر الوعي الشرعي، وتوعية أفراد المجتمع لكل ما ينفعهم في أمور دينهم ودنياهم، ولِمَا لخُطَب الجمعة من أهمية في التوجيه والإرشاد إلى بعض القضايا والتذكير بها، ومنها ما صدر من جهات الاختصاص في الدولة -أيدها الله- من إجراءات احترازية لمنع تفشي فيروس كورونا.

ويأتي توجيه الوزير، تفعيلًا لدور منابر الجمعة وتعزيز مساهمتها في توعية المجتمع والحرص على حمايته، وبيان الواجب الشرعي على الفرد في حق نفسه وغيره في أخذ الأسباب لتوقي هذا الوباء الخطير “فيروس كورونا”، والتأكيد على أهمية الدور الوقائي للفرد والمجتمع، وحفظ النفس التي هي من مقاصد الشرع الحنيف.

يُذكر أن هذا التوجيه يأتي في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد وفق توجيهات القيادة الرشيدة، لمواكبة الأحداث التي تهم المجتمع، وتسهم في التوعية والإرشاد بالأخطار التي تهدد سلامة المجتمع، إلى جانب التنويه بجهود هذه الدولة المباركة بقيادتها الرشيدة في حرصها على سلامة المواطن والمقيم من الوباء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق