الاستقرار مطلب .. ولكن التصحيح اهم

بقلم: الكاتب الرياضي/ حمزة السيد

*من المفترض أن تتكون الإدارة بأي نادي ، وفق اختيارات سليمة بكل عناية فائقة ، كل حسب مهمته المناط بها ، حتى تتكامل الأدوار وتتناغم ويكون لها نتاجها الإيجابي المنتظر والمرجو ، وإن حدث هناك خطأ في بعض الأسماء ولم يؤدي مهمته على الوجه المطلوب ، لا يتم تجاهل ذلك ، بل يجب اتخاذ القرار بابعاده نهائيا ، واستبداله بالأفضل المفيد ، وأي تأخير في القرار سيؤثر في العمل وسيوجد خللا فاضحا مخلا ، وبالتالي الإدارة فن وحسن قرار .
*فرق الدوري تئن بالمشاكل والعراقيل ، من ذلك صعوبة عودة اللاعبين ومن ثم الحجر الصحي ، وأيضا كيفية التفاوض في التجديد والتمديد المكلفة كثيرا ، عقبات مثل الجبال ، وفوق ذلك فيروس لهيبه مثل لهيب النار في هشيم الحطب .
*الرأي الموضوعي مطلب بكل رحابة صدر ، طالما إنه متجه نحو آلية العمل ، ويهدف إلى الإصلاح والفلاح بكل نجاح ، ولكن عندما تكون الآراء شخصية تهكمية ، هنا يجب التصدي لها بالمرصاد وبقوة القانون ليكونوا عبرة للآخرين .
*هناك لاعبين لديهم الموهبة في لعبة كرة القدم حاليا ، يقدم لنا في الموسم مباريات قليلة جيدة ، وباقي المباريات يقدم لنا تبريرات واهية ، نتاج ذلك سوء الاهتمام بالتدريبات والتمارين كما يجب وينبغي ، كذلك عدم الراحة الكافية في النوم مع سوء تغذية ، وانغماسه في التواصل الاجتماعي على حساب مهنته التي يأخذ بها مقابل بالملايين ، من هنا يجب إيقاف مثل أولئك عند حدهم بقوة النظام وتطبيقه بكل حزم دون تراخي أو تهاون ، مهما كان ويكون ، المهنية بكل مصداقية فوق الجميع .
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم

 

الكاتب الرياضي/ حمزة السيد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق