اعرف نفسك ( من انت ؟؟ )

بقلم: الاخصائية الاجتماعية غدير العنزي

 

خلق الله سبحانه جميع البشر وكتب لهم وهم في ارحام امهاتهم أرزاقهم ، أجلهم ، أعمالهم ، وبعد قدومهم الى واقع العيش كل شخص مُقترن في كنز ، فمثلاً هذا كنزه بمنشئ ثراء وغنى ، وذاك كنزُه في دور او مكانة اجتماعية مرموقة ، اما انت كنزك فيحتاج الى بحث عميق ربما تصل إليه الآن او بعد حين ، وبعض الاشخاص ايضاً يرى كنزُه بتقليد الآخرين في اعمالهم او انجازاتهم ولا يُبدي دوره في اي جانب من جوانب الحياة ، ولكنني أرى أن الناس عامةً يقتدون بالصفات التي ليس لديهم او التي يتمنوا في أن يحظوا بها وبالتالي يستعينون او يقتدون في اشخاص رأيهم او حديثهم اقرب للصواب او للرُشد ،، فمثلا على سبيل المثال : الفتيات الهاربات اصبح هذا الاسلوب مُدرج ومنتشر للأسف بين الفتيات نتيجة انعدام التفكر والتأمل للأسف اصبح البعض فقط ينظر ويُطبق اصبح البعض فعلا شخص تطبييقي ميكانيكي ، شخصيتك عقليتك ماهي اساسياتها ؟ هي نتاج من البيئه ف يا إما ان تكتسبها بشكل ارادي او ان تُحقن بك وتتشربها ، ف تقليد الاشخاص ببعضهم مثل بعض الانجازات وغيره هذا يعود الى عدم التأمل أو (التفكير المجرّد)

لا يستخدم تفكيره بل يعتمد على انجازات الآخرين ويسندها اليه ليس لديه وقت ولا يريد ان يتأمل او ان يستخرج القدرات الابداعيه التي بداخله ولهذا الانسان يحتاج الى التأمل ليرى ليفكر ليفعل ليفهم نفسه لان كل انسان بداخله انسان اخر يجب ان يتعرّف عليه ، كل وسائل او ادوات التفكير والاكتساب لديك هي بِحضرتك الآن العقل اللسان ..الخ إستخدمها ( ألم نجعل له عينين ولساناً وشفتين وهديناه النجدين ) ولهذا لابد ان نستخدم اصول عقولنا وافكارنا ولا ندعها تشوّش على افكار الآخرين ..

 

 

بقلم

الاخصائية الاجتماعية / غدير العنزي

Ghadeer_19977@

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق