سوق الأسهم تحافظ على مستويات 6000 نقطة رغم تراجع “العالمية”

الخليج الإلكترونية: تراجعت الأسهم السعودية في جلسة الأمس وللجلسة الثانية على التوالي لتغلق عند 6038 نقطة فاقدة 30 نقطة بنسبة 0.5 في المائة.

 حافظت السوق على مستويات 6000 نقطة بالرغم من تراجع أسعار النفط والأسواق العالمية، ليظهر أن السوق تميل للعوامل الداخلية المتمثلة بوصول أسعار كثير من الشركات لمستويات سعرية مغرية خاصة مع وصول عدد منها دون القيمة الدفترية أو الاسمية أو الاكتتاب.

 كما أن منها شركات ذات العوائد، ووصل العائد الجاري في بعض الأسهم لنسبة 10 في المائة أو حتى أكثر، مع مبالغة الأسهم في التراجع، ولنتيجة لذلك تجد السوق تماسكا ودعما من العمليات الشرائية. إلا أن السوق لن تكون قادرة على مواصلة التماسك في ظل ضعف السيولة الشرائية في مواجهة القوى البيعية وإبقاء السوق في المنطقة الخضراء. وحاليا الأنظار تتجه نحو النتائج المالية التي ستلعب دورا جوهريا في تحرك السوق.

فنيا تعد مستويات 5970 نقطة حاجز دعم بينما المقاومة عند 6180 نقطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق