الرئيسية قرات لكم اليوم العالمي للخدمة الإجتماعية

اليوم العالمي للخدمة الإجتماعية

كتبه كتب في 27 مارس 2021 - 1:21 ص
قرات لكم مشاركة

تعتبر الخدمة الاجتماعية من التخصصات والمهن المستقله بذاتها وهي احد فروع العلوم الاجتماعيه التي تتضمن تطبيق النظرية الاجتماعية فهي تهتم في رفع مستوى الوعي النفسي والانساني والاجتماعي والمجتمعي ، كما تشكل من الأوتاد والركائز الاساسيه التي تقف على نهوض المحيط الاجتماعي والمجتمعي سواءً للفرد بذاته او مع محيطه وتفاعله مع العالم الخارجي ، كما تساعد الفرد المتعثر على تحسين اداءه الاجتماعي وفقاً بخطوات علميه منهجيه مستنده على عدة طرق وتكنيكات علاجيه ، وتعتبر بوصفها دوراً اساسياً ومحورياً في معالجة الامراض الاجتماعيه مثل : الفقر والبطالة والسلوكيات الاجتماعية المنحرفه مثل : التحرش الجنسي وغيرها ، كما تحرص ايضا بمعالجة الظواهر الاجتماعية التي تفرزها المجتمعات وتطرح لها الحلول بأيدي اشخاص متخصصين أُعِدوا اعداداً علمياً ونظرياً ومهنياً ، فهذه المهنه وهذا التخصص هو أرضية اساسية في أي تخصص نظراً لما يحتمه العلاقات الاجتماعيه والاتصال البشري الفعّال بين واقع اي مهنة اخرى،
تتعدد وتتشعّب مجالات الخدمة الاجتماعيه في عدة مجالات كثيرة منها :مجال الاسرة و الطفوله
، المجال الطبي ، مجال رعاية المسنين ، مجال السجون والاحداث ، مجال رعاية المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة ، مجال الادمان ، مجال رعاية الايتام ، فلا زال ولا يزال مع تعدد ادوار متخصصي الخدمة الاجتماعيه إلا ان هناك ضمور كبير ونقص مُلاحظ تجاه بعض المنشآت الاجتماعية بالنسبه لخريجي هذا التخصص ، مما ينتج عنه تكدس في المخرجات الحديثه البشريه وهذا يتلخص منها عدة آثار نفسية وسلوكية و اقتصاديه واجتماعية حيث اثبتت العديد من الدراسات الاجتماعية ان هناك علاقة طردية بين ارتفاع نسبة البطالة والسلوكيات المنحرفة بالنسبه للفرد ، فالضرر الذي يلحق بالفرد من المؤكد ان يمتد الى جماعته ومجتمعه ، إن توظيف متخصصوا هذه المهنة بما يتناسب مع امكانياتهم وكفاءاتهم العلميه والمهنيه واختيار الاخيار من صفوة هذا التخصص يحدث نقله نوعيه وذات عائد نفعي كبير ومؤثر بالنسبه للوطن وللمواطن

 

كتبه غدير العنزي
@Ghadeer_19977