دوليات

حركة تحرير الأحواز: نظام دولتنا بعد الاستقلال “رئاسيًا برلمانيًا” ديمقراطيًا

الخليج الإلكترونية: عقدت القيادة المركزية لحركة التحرير الوطني الأحوازي، يوم السبت الماضي، اجتماعًا حول شكل دولة الأحواز، حيث أصدرت بيانًا سياسيًا لتحديد موقفها الرسمي من تلك القضية، مؤكدة تمسكها بما جاء بالميثاق الوطني للحركة على أساس شكل الدولة بعد التحرير على أن يكون (رئاسيًا – برلمانيًا) ديمقراطيًا.

وجاء  نص البيان السياسي الصادر عن الحركة، والذي حصلت “صحيفة الخليج” على نسخة منه: “اجتمعت قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي في جلستها المنعقدة، السبت الماضي، لوضع تصورها الواضح فيما يتعلق بدولة الأحواز المستقلة ذات السيادة الكاملة، وذلك على ضوء ما أقرته الحركة في الباب الثالث (دولة الأحواز) في ميثاقها الوطني المعلن في 6/12/1982 والمنشور على موقعها الرسمي (شبكة الأحواز).

وأضاف البيان بـ”أنه بناء على ذلك تجدد حركة التحرير الوطني الأحوازي تمسكها بما جاء بالميثاق الوطني للحركة على أساس شكل الدولة بعد التحرير على أن يكون رئاسيا برلمانيا ديمقراطيا، ينتخب رئيس الدولة وأعضاء برلمانها بالاقتراع المباشر من قبل الشعب الأحوازي، وأن الشعب هو مصدر السلطات مع فصل السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية “.

وتابع: “إن قيادة حركة التحرير الوطني الأحوازي ترى لزاما عليها أن توضح موقفها الرسمي بهذا الخصوص تعبيرا عن إرادة الشعب العربي الأحوازي من أجل بناء مجتمع حضاري متطور على غرار المجتمعات المتقدمة في العالم”.

جدير بالذكر أن ميثاق حركة التحرير الوطني الأحوازي يتضمن بابًا كاملًا متعلق بدولة الأحواز، أي منذ 34 عاما والحركة تمتلك تصورا حول هذا الأمر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى