دول مجلس التعاون تدرس سَحب سفرائها من لبنان.. وبعدها قطع العلاقات

الخليج الإلكترونية: أعربت مصادر دبلوماسية عربية في بيروت عن خشيتها من احتمالية تطور الموقف الخليجي من لبنان باتجاه سحب سفراء دول مجلس التعاون من لبنان كمرحلة أولى؛ ومن ثم إلى قطع العلاقات.

ورجحت حدوث هذا السيناريو إذا لم تعمد الحكومة اللبنانية إلى تغيير سياستها العربية وإعادة تصويب مسارها في ما يتصل بالموقف من المملكة ودول الخليج، “التي ضاقت ذرعاً بمخالفة لبنان الإجماع العربي ودفاعه عن المصالح الإيرانية على حساب عروبته وعلاقاته بأشقائه العرب”، وفقاً لصحيفة “السياسة” الكويتية.

وأشارت المصادر إلى أن الدول الخليجية تدرس جديًّا خيار سحب سفرائها من لبنان في حال لم تظهر حكومة بيروت طريقة جديدة في التعامل مع الدول الخليجية وعلى رأسها المملكة التي استاءت من استمرار الحملة اللبنانية ضدها، من دون أن تبادر حكومة تمام سلام إلى وقفها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق