النهضة التنموية 2030 نظرة ثاقبة لمستقبل زاهر

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد
فان هذا الوطن العزيز الشامخ حباه الله بموقومات عديدة فهو أرض الحضارة من كل النواحي ومكانته بين الأمم كانت ولا تزال ذات المكانة القيادية العالية لثقله السياسي والاقتصادي والاجتماعي على مستوى العالم .
ورؤية قيادتنا الحكيمة للنهوض بمستقبل هذا البلاد الطاهر انطلقت من مكامن القوة والسيادة لمكانته في العالم العربي والإسلامي ، وقوته الاستثمارية وتنوع اقتصاده الوطني نحو تعزيز وتحقيق الاستدامة .
2030 رؤية حكيمة من قيادة رشيدة – أيدها الله – تسعى بها لنهضة ورفاهية المواطن في مجتمع مترابط واقتصاد مزدهر في ظل تحديات تواجه العالم بأسره ، ونحن ننعم بهذا الوطن بالأمن والأمان متمسكين بمبادئنا الإسلامية السمحة فخورين بها .
وها هي تنظر نحو بناء منظومة رائعة تعليمية واقتصادية واجتماعية وصحية مرتبطة باحتياجات المجتمع وتسعى لتطوير أدوات الاستثمار إيمانا بالإمكانات الاقتصادية المحلية وتحديات العجلة التنافسية السريعة في العالم .
فمكانة المملكة المميزةً وما حظيت به في قلوب ضيوف الرحمن والمسلمين لما شرفها الله به لخدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيت الله الحرام والمعتمرين والزوار .
فهنيئا لنا نحن شعب المملكة العربية السعودية بهذه القيادة العظيمة التي لم تتواني أبدا في خدمة هذه البلاد وأهلها بل والمسلمين قاطبة في العالمين العربي والإسلامي ، حفظ الله قيادتنا وبارك جهودها وأدام علينا العزة والمنعة والأمن والأمان.

الشيخ/ محمد بن سعيد بن فحاس
امين عام جمعية البر بابها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق