“الشمري” يعلن عن رابطة”المدربين التربويين الخليجيين” في ملتقى التدريب التربوي الخليجي

الخليج – د. وفاء ابو هادي : اختتم ملتقى التدريب التربوي الخليجي الأول فعالياته مساء الثلاثاء والذي كان بعنوان” التدريب التربوي بناء وحضارة”  والمقام بفندق الكراون بلازا بدولة الكويت.

وقد ناقش الملتقى 15 محور للتدريب التربوي وهي: التربيه وأثرها في تشكيل السلوك ،سيكولوجية التربية، التدريب التربوي، القيادة التربوية، الادارة التربوية، الاشراف التربوي، التحفيز التربوي، التخطيط التربوي، الجودة التربوية، السلوك والقيم من القرآن، السلوك التربوي، الاحتياجات التدريبية التربوية، الاساليب التدريبية التربوية، التجربة اليابانية في التربية “كايزن التربية”، التربية وبناء القيم.
وفي ختام الفعاليات للملتقى القى مستشار التدريب التربوي من المملكة العربية السعودية الاستاذ مهذل الكايد كلمته، والتي تحدث من خلالها عن أهمية ترسيخ المبادئ التربوية، وأسس التدريب، والجودة في التدريب، لمواكبة العصر ومتغيراته.
وأوضح فيها أن التدريب التربوي يحتاج إلى كوادر تعليمية متخصصة ومناهج تواكب تطورات الزمان وأحداثه.
كما تطرق للتعليم بالمملكة العربية السعودية وكيف أن الوزارة خاضت تجربة توطين التدريب، ووضعت له أركان لابد من أكتمالها لنهضة العملية التعليمية.
وأكد الكايد على أهمية دعم التميز في الأداء في المؤسسات الحكومية والنهوض بعملية التدريب التربوي، من خلال توفير الفرص للتعلم والتدريب وتحسين الجودة، وتبادل المعرفة.

ومن ثم وضع ميثاق “التدريب التربوي الخليجي” وتم مناقشته مع الحضور في ورشة عمل، والتي كانت  مخرجاتها ” تعريف التدريب التربوي، معايير جودة المدرب التربوي، ومعايير الحقيبة التدريبية التربوية” وتم التوقيع على الأتفاقيه من قبل اعضاء الملتقى.

وقد أعلن الدكتور عيسى بن حميد الشمري  المشرف العام على ملتقى التدريب التربوي الخليجي عن تأسيس رابطة بعنوان “رابطة المدربين التربويين الخليجيين وأن جميع من شارك في كتابة الميثاق هم أعضاء بهذه الرابطة والتي سيكون مقرها بأذن الله تعالى في دولة الكويت ولها مكاتب تمثلها في جميع دول مجلس التعاون الخليجي وتم توثيق العمل من قبل محاميين للحماية الفكرية للملتقى والرابطة.
وأكد الشمري أنه سيسعى لاصدار تصريح رسمي للرابطة وفق الأنظمة والقوانين المتبعة.

وأشارت الاستاذه ريم الجبر نائب المشرف العام على الملتقى بأن ملتقى التدريب التربوي يقام للمرة الأولى بالكويت وسنحرص على  استمرار مثل هذه الملتقيات في كافة دول الخليج.
وتطرقت الجبر إلى المواضيع التي طرحت في الملتقى بقولها “لقد أثار الملتقى عدد من القضايا والمحاور التربوية الملهمة والتي نوقشت من قبل الحضور بكل موضوعية.
كم شكرت جميع القائمين على الملتقى وعلى رئسهم المشرف العام الدكتور عيسى الشمري وعلى جهوده المبذوله لانجاح هذا الملتقى.

وفي ختام الحفل تم تكريم الحضور وتقديم الدروع التذكارية لهم، وشهادات الشكر والتقدير من قبل اللجنة المنظمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق