منتخب بلا شعارات

اولاً مبروك للجماهير السعودية قاطبة فوز المنتخب بالأمس على ماليزيا وتصدر المجموعة..

 

 

وأحسن الله عزائنا في إنتماء بعض الجماهير للوطن…

 

متى نرى المنتخب يلعب بشعار الوطن فقط في عيون الشارع الرياضي..

 

اصبح المنتخب نقطة صراع الأندية.

 

ضمّوا هذا اللاعب ليشتتوا اللاعب عن ناديه.!!

 
استبعدوا هذا اللاعب حتى لا يأخذ الثقة بنفسه ويتم إحباطه؟!!

 
هذا اللاعب لا يستحق تمثيل المنتخب والآخر يستحق وتم تهميشه!!

 

وإن خسر المنتخب كُلٌ رمى الاتهام على لاعبي النادي الآخر بالتخاذل..
 

ديدن الجمهور بعد كل مشاركة وطنية.
 

والخاسر الأول منتخبنا وسمعة الوطن وإستعادة هيبته..
 

من زرع التعصب داخل الشارع الرياضي.؟!
 

من أعمى بصيرته قبل بصره حتى يفكر بناديه قبل الوطن ؟!
 

وصل الأمر لإستفزاز لاعبي المنتخب بعبارات لا تليق..
 

بل ان البعض تمنى هزيمة المنتخب فقط لأن المنتخب لم يضم لاعب من ناديه المفضل.
 

عصب بغيض وعنصرية مقيته تقتل مستقبل كرتنا..
 

في هذا العام سنكمل ١٠ سنوات دون تحقيق بطولة حتى لو كانت خليجية او عربية..
 

خرجنا من تصفيات محفلين عالميين ٢٠١٠ و ٢٠١٤ ..
 

بعد وصول المنتخب لنهائي كأس آسيا ٢٠٠٧ م.
 

لم يستطع ان ينافس كما كان.

 

بل اصبحنا نخرج من دوري المجموعات مثل اصغر المنتخبات ..
 

اعيدوا لنا تاريخنا يا زارعي التعصب ..
 

فـ مايحدث لم يأتي من فراغ بقدر ماهو إنتماءات اندية..
 

نمتلك ولله الحمد الدعم المادي والمعنوي من الحكومة الرشيدة..
 

ولكن للأسف نفتقد للجد والإجتهاد وتأدية الأمانة على اكمل وجه..
 

لعب المنتخب مباراته ضد ماليزيا ولم تنقل قناة الوطن المباراة!!
 

بينما جميع دول الخليج نقلت مباريات منتخبها علي قنواتها الرسمية ..
 

كيف تريدون ان تتوطد الوطنية في عقول الجماهير وقناة الوطن اهملت مباراة المنتخب الرسمية..
 

كيف تريدون ان يزرع حب المنتخب اكثر من الأندية وبرامج الدوري اضعاف اضعاف ما توليه هذه البرامج للمنتخب ؟!
 

والسبب انه لاتوجد إثارة تخدم برامجهم فالكفة كلها لطرف واحد ..
 

وياليتها توقفت على ذلك وحسب .!!
 

بل سخرت برامجها لجلب صحفي يتهكم على لاعب وهو في مشاركة دولية مع المنتخب.!!
 

ومسؤول يتهم لاعب آخر في خضم مشاركة المنتخب الدولية.!!
 

قلّ ما نشاهد وقتاً مخصصاً لإعادة امجاد المنتخب وتثقيف من لم يعايشها..
 

والعتب على من عاشها وتجاهلها ليرضي انتمائيه لناديه او ( لمصالحه الشخصية).
 

كيف سينتج المنتخب نجوماً وهذه هي عباراتهم..؟!

 

 

وهم من كان يجب ان يكون الداعم الأول لهم ..

 

 

كيف يمكن لـ لاعب ان يبدع مع منتخبه ولا يوجد من يحميه؟!

 
كيف تتولد الثقة وعبارات التحبيط توجه له وتستفزه.!؟
 

متى تتفتح العقول وتدرك ان المنتخب للوطن لا للأندية ؟!

 

متى يعي المشجع ان بالمنتخب لا يوجد لاعب هلالي ولا اتحادي ولا نصراوي ولا اهلاوي ولا شبابي ؟!
 

هم جنود لرفع راية السعودية في كل محفل يدخلونه..
 

هم من يدافعون عن شعار الوطن ليبقى خفاقاً كما كان .
 

يبقى تثقيف اللاعب امر مهم وعزله عن الخارج الاكثر اهمية ..
 

تطبيق الاحتراف جملة وتفصيلا يعطي اللاعب مناعة من كل مايحدث..
 

وللأسف نحتاج لسنوات وسنوات حتى يعود بريق الأخضر لوضعه الطبيعي.
 

والحل يبدأ من توعية الجماهير وصب حب الوطن في عقولهم عبر البرامج الرياضية..
 

الآن منتخبنا يعيش صراع الحصول على لقب آسيا ..
 

وينافس للظفر ببطاقة التأهل لكأس العالم ٢٠١٨م .
 

فهل نرى تغيراً ملموساً من قِبل الجماهير ومساندتهم للمنتخب ؟
 

ام ان ثقافة الإنتماءات والميل للشعارات ستغلب على حب الوطن ؟!
 

اخيراً اقول للبرامج الرياضية..
 

انتم المسؤول الأول والاخير عن تأجيج التعصب بين الجماهير فـ راعوا اماناتكم..
 

وأقول ايضاً المشجع العاقل يدرك ان منتخبه يركض ليرفع من قيمته في المحافل الدولية وسيقف معه..
 

ولا عزاء لمن ينثر سمومه وسط كلماته ليهدم حلماً لطالما تعبت الدولة حتى نصِل إليه…

همسة …  حب الوطن افعال وليست اقوال ..

@am7561

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق