التعليم تنفي وفاة زياد الجربوع أمام طلابه.. وتوضح أسباب موته

الخليج الإلكترونية: نفت إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية وفاة المعلم زياد الجربوع داخل الفصل وأثناء شرحه للطلاب بنوبة قلبية كما تم تناقله، مفندة أسباب ومكان الوفاة وفقا لـ”الرياض”.

وأكد سعيد الباحص الناطق الإعلامي لتعليم المنطقة الشرقية أن المعلم زياد الجربوع -رحمه الله- واسكنه فسيح جناته أحد المعلمين المتميزين في ابتدائية الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد بمدينة الدمام وفاته -رحمه الله- لم تكن داخل المدرسة إنما كان المعلم قبل أسبوع تقريبا يشعر بألم في الصدر وازداد عليه ذلك الألم الأسبوع المنصرم في المدرسة وتم استدعاء الهلال الأحمر لنقله للمستشفى ومكث رحمه الله هناك خمسة أيام تقريبا أجريت له عملية قلب مفتوح إلى أن دخل مرحلة الغيبوبة بالمستشفى وفارق الحياة بالأمس -رحمه الله- بالمستشفى .

وعبر عدد من زملاء المعلم وطلابه عن حزنهم الشديد لوفاته، مؤكدين أنه كان مخلصاً في عمله، خلوقاً مع الجميع طلاباً ومعلمين، ودائم الحرص على غرس القيم، مبادر وصانع أجيال لعقدين من الزمن كان متفانياً في عمله مبادراً في عمله وأنشطته ترك خلفه بصمة وأثراً لن يمحى بإذن الله، مستشهدين بإنجازاته ومخرجاته والتي ستظل فخراً وذخراً لمدرسته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق