تنفيذ مشروع قطار الحرمين السريع بين جدة ومكة المكرمة عقب موسم الحج

الخليج الإلكترونية: كشف مصدر مطلع في مشروع قطار الحرمين السريع إن الائتلافات المنفذة للمشروع بين مدينتي جدة ومكة المكرمة سيبدؤون العمل على تنفيذ المسار وتركيب القضبان الحديدية بعد انتهاء موسم الحج في العام الحالي مباشرة على أن يتم الانتهاء من كامل المشروع خلال العام المقبل، فيما يبدأ التشغيل التجريبي لكامل أجزاء القطار في الربع الأول من عام 2017.

وأشار المصدر إلى أن أعمال الكباري والجسور والتمديدات الخاصة بالقطار من طريق المدينة المنورة نزولاً باتجاه جدة وعلى امتداد طريق الحرمين يسير بوتيرة جيدة، إلا أن كثافة الحركة المرورية في تلك المنطقة تحديداً وصعوبة إغلاق الطريق السريع أمام المركبات كان ولا يزال يمثل تحدياً حقيقياً في سير أعمال المشروع، إلا أن إدارة المشروع تتخذ السبل والإجراءات البديلة كافة بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات الاختصاص لضمان سير أعمال المشروع دون التسبب في إعاقة حركة سير المواطنين، بحسب “الاقتصادية”.

وأضاف المصدر أن أعمال الإنشاءات وتركيب الكباري تسير وفق الخطط الزمنية المرسومة لها، وبما يتماشى مع أوضاع الأحوال الجوية والقوى البشرية الموجودة.

وأشار إلى أن محطات القطار الخمسة قد انتهت بنسبة 100% وتم توصيل خدمات المياه والكهرباء إلى جميع المحطات، فيما عدا محطة مكة المكرمة التي تشهد تأخرا في تنفيذ أعمال البناء، إلا أن سير العمل في تلك المحطة، بشكل عام، يسير بشكل يتناسب مع وتيرة باقي أجزاء المشروع، فيما أنهت الهيئة العامة للطيران المدني تنفيذ المحطة التي داخل حرم المطار بشكل كامل.

وأوضح المصدر أنه بعد تنفيذ عملية التشغيل التجريبي الناجحة للقطار بين مدينتي المدينة المنورة ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية، نهاية شهر رمضان الماضي، ومن المتوقع وصول مزيد من القطارات خلال الشهرين المقبلين، واستكمال عملية التشغيل التجريبي من المدينة المنورة وحتى مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، مرجحا أن يكون ذلك خلال منتصف 2016.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق