تورينو يحقق أول فوز على روما منذ ربع قرن بالدوري

الخليج : حقق فريق تورينو فوزاً كبيراً على ضيفه روما (3-1) ، اليوم الأحد على ستاد “أولمبيكو دي تورينو”، في إطار الجولة السادسة من الدوري الايطالي لكرة القدم.

سجل الايطالي أندريا بيلوتي هدف التقدم لتورينو من رأسية قوية بعد عرضية متقنة من النيجيري جويل أوبي في الدقيقة (8) ليرفع رصيده الى 5 أهداف في السيريا ايه، وأضاف الاسباني ياجو فالكي هدفين اولهما من ضربة جزاء (53)، وثانيهما من تسديدة (65).

في المقابل، سجّل الايطالي المخضرم توتي هدف روما الوحيد من ركلة جزاء ليرفع رصيده التاريخي من الاهداف الى 250 هدف في 650 مباراة بالدوري الايطالي.

وانتزع تورينو فوزًا طال غيابه على روما منذ اكتوبر/تشرين اول 1990 في الدوري الايطالي ليرفع رصيده الى (8 نقاط) ويقفز من المركز الرابع عشر الى المركز الثامن، في المقابل تجمد رصيد روما عند (10 نقاط) في المركز الثالث.

كان الشوط الأول واحدا من أفضل أشواط السيريا إيه هذا الموسم حيث جاء اللعب مفتوحا من الجانبين وتألق مهاجمو الفريق صاحب الارض بيلوتي والاسباني ياجو فالكي والارجنتيني لوكاس بويي، وتلاعبوا بدفاع روما الذي عاني الأمّرين وأنقذ حارس روما البولندي تشيزني فريقه من فضيحة بتصديه لاربع فرص محققة للتهديف بينما تصدى القائم لتسديدة فالكي.

جاءت بداية اللقاء في مصلحة الضيوف الذين هددوا مرمى تورينو عبر تسديدات ضلت طريقها نحو المرمى بأقدام دجيكو ودي روسي وناينجولان في الدقيقة (4)، ورد ماركو بيناسي بأول تسديدة لتورينو مرت بجوار القائم (7)، تبعه بلوتي برأسية مرت فوق العارضة قبل ان يتصدى تشيزني لتسديدة فالكي (7).

وترجم تورينو فاعليه الهجومية بهدف التقدم عبر رأسية أندريا بيلوتي التي ارتطمت في الحارس تشيزني في طريقها لهز شباكه بعد عرضية رائعة من جويل أوبي في الدقيقة (8).

وأهدر روما كل الفرص الممكنة لإدراك التعادل بعدما مرت تسديدة صلاح بجوار القائم (10)، تبعه بيروتي بتسديدة اخرى ضلت طريقها نحو المرمى، قبل ان يهدر دجيكو فرصة التعادل برعونة شديدة امام مرمى تورينو(11)، وأنقذ تشيزيني فرصة من فالكي (13).

دفع الصربي سينيسا ميهايلوفيتش مدرب تورينو بتبديل اضطراري بمشاركة دانيلي باسيلي على حساب جويل أوبي ،الذي تعرض للاصابة، في الدقيقة (22)، بعدها اهدر دجيكو 4 فرص محققة للتهديف بسبب رعونته امام مرمى تورينو وتألق حارس مرماه جو هارت الذي تصدى لثلاث فرص للتهديف من دجيكو في فرصتين ومن برونو بيريز في واحدة (31).

ورغم كثرة محاولات الضيوف لإدراك التعادل كانت فرص اصحاب الارض الاكثر خطورة بعدما تصدى تشيزني لتسديدة من بيلوتي (40)، بينما تصدى القائم لتسديدة فالكي ، وفشل الضيوف في ادراك التعادل لينتهي الشوط الاول بتقدم تورينو بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني، دفع مدرب روما بالمخضرم توتي على حساب دي روسي ، وجاءت اول فرصة لتورينو عبر تسديدة بويي مرت بجوار القائم (46)، ورد دجيكو بتسدية تصدى لها جو هارت (47).

جاء الهدف الثاني لأصحاب الأرض من ضربة جزاء تسبب فيها البرازيلي برونو بيريز بعد اعاقته لبلوتي داخل منطقة الجزاء لم يتردد حكم اللقاء في احتسابها ضربة جزاء وانذار لبيريز ، وتمكن فالكي من ترجمة ركلة الجزاء الى هدف لتورينو في الدقيقة (53).

وفي الدقيقة (55) تمكن البديل توتي من تسجيل هدف روما الاول من ضربة جزاء ليقلص الفارق مع اصحاب الارض ، الا ان الاخطاء الدفاعية المتكررة وتواضع مستوى لاعبي روما ادى لتعرضهم لهدف ثالث.

جاء هدف تورينو الثالث من تمريرة بيلوتي لزميله فالكي الذي سددها لترتطم بالمدافع فازيو في طريقه لهز الشباك في الدقيقة (65)، وهو الهدف الثاني للاسباني في اللقاء والثالث له في السيريا ايه.

دفع مدربا الفريقين بتبديلات حيث شارك زاباكوستا على حساب لورينزو لدى تورينو في المقابل دفع سباليتي بالشعراوي على حساب ناينجولان قبل ان يدفع ببارديس على حساب بيروتي في المقابل شارك مارتينيز على حساب فالكي.

التغييرات لم تساهم في اي جديد او تغيير في نتيجة اللقاء ، واهدر صلاح ودجيكو وتوتي كل الفرص لتقليص الفارق لتنتهي المباراة بفوز ثمين لتورينو على حساب روما (3-1).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق