ضيوف الرحمن يستهلكون 240 ألف م3 من المياه يوم العيد

الخليج الالكترونية – واس : استهلك ضيوف الرحمن في أول أيام عيد الأضحى المبارك 240 ألف متر مكعب من المياه.

وبحسب مدير وحدة أعمال مكة المكرمة والطائف بشركة المياه الوطنية المهندس عبدالله بن أحمد حسنين، ضخت الشركة أكثر من (800,000) متر مكعب من المياه في شبكة المشاعر المقدسة في الفترة من 6 إلى 10 ذي الحجة 1436 هـ ، مؤكدًا أن الوضع التشغيلي لقطاعي المياه والمعالجة البيئية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة يسير وفق الخطط المعد لها مسبقا.

وبين أن المياه تضخ عبر الشبكات العامة لتغذي الخزانات الرئيسة ومشارب ودورات المياه وشبكات إطفاء الحرائق وشبكات التكييف والأماكن الخدمية على مدار الساعة، بإشراف ومتابعة عدد من مهندسي ومراقبي منسوبي الشركة في مناطق العمل بمراكز التشغيل والصيانة التي تغطي المشاعر المقدسة.

وأشار المهندس عبدالله حسنين إلى أن الفرق الشركة الميدانية زودت بجميع الإمكانيات من الآليات والمعدات ووسائل النقل ووسائل الاتصال السلكية واللاسلكية اللازمة لتنفيذ أعمال الصيانة والتشغيل، كما تعمل بالتنسيق مع غرفة عمليات مركزية بإدارة التشغيل والصيانة بالمشاعر المقدسة لتلقي جميع البلاغات عن انقطاعات المياه أو الكسور في خطوط المياه أو خطوط الصرف الصحي.

وأفاد أن غرفة العمليات الرئيسة لاستقبال البلاغات الواردة من عملائها في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة تتلقى البلاغات عبر شبكة الانترنت ، أو الاتصال أو من غرفة العمليات المشتركة، أو من قبل مندوبي الشركة المتواجدين في غرف عمليات الأجهزة الحكومية الأخرى ذات العلاقة بشؤون الحج والحجاج، أو من مؤسسات الطوافة، مشيرًا إلى أن 80 فرقة ميدانية وإشرافية تعمل بالمشاعر المقدسة في مجال التشغيل والصيانة بقطاعي المياه والمعالجة البيئية على مدار الساعة.

وأضاف المهندس حسنين، أن الشركة جهزت مجموعات كبيرة من دورات للمياه بمناطق المشاعر المقدسة يصل عددها لأكثر من 300 مجمع دورات المياه ، فيما يصل إجمالي عدد الدورات التي تضمنتها هذه المجموعات أكثر من 70 ألف دورة مياهـ، إضافة إلى المشارب المنفصلة المخصصة للوضوء ، وتجهيز سيارات مختبرات متنقلة تجوب مناطق المشاعر المقدسة لإجراء التحاليل اللازمة للمياه في الخزانات والشبكات العامة للتأكد من سلامتها ومطابقتها للمواصفات .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق